ورشة عمل: مناقشة السياسات القطاعية الزراعية واستراتيجيات المنظمات الاهلية

37383547_10155947151181225_506143015157366784_o

 

بالتعاون مع مؤسسة فريدريش إيبرت الألمانية، نظمت شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية ورشة عمل بتاريخ 19 يوليو 2018، حول: “السياسات القطاعية الزراعية واستراتيجيات المنظمات الاهلية“، وذلك ضمن مشروع “تعزيز دور المجتمع المدني في التأثير في اجندة السياسات الوطنية والقطاعية”.

الدكتور نبيل أبو شمالة، مدير عام السياسات في وزارة الزراعة، قدم خطة التنمية الزراعية 2017-2020 للسلطة الفلسطينية، وناقش مع المدعوين التحديات الرئيسية التي تواجه قطاع الزراعة، خاصة في قطاع غزة.

وتحدث د. أبو شمالة عن التبعية الكبيرة للقطاع الزراعي الفلسطيني من قبل إسرائيل، التي تعتبر قوة احتلال، والتي تسيطر على كافة الحدود بالإضافة الى السيطرة البحرية والجوية للمناطق الفلسطينية، مما لا يساهم بشكل مطلق في خلق حالة من التطور الحقيقي. وأضاف السيد أبو شمالة، بان خطة التنمية للقطاع الزراعي 2017- 2020 تم تصميمها على أعلى مستوى، ولكن بدون دولة مستقلة، تبقى خطط التنمية على الورق فقط. قضية مهمة أخرى تطرق اليها السيد أبو شمالة من وجهة نظره، وهي الموارد المائية، التي تسيطر عليها إسرائيل أيضا.

بعد عرض الخطة والمعوقات التي تواجهها، كانت هناك مناقشة معمقة بين المتحدث والضيوف المدعوين من المجتمع المدني والصحفيين. طُرحت أسئلة كثيرة فيما يتعلق بالتحديات الجمة، وكان الهدف من ورشة العمل هو رفع صوت المجتمع المدني من أجل تقديم رؤى للحلول.