“سلسلة حلقات ورشة عمل مؤسسة فريدرش ايبرت والشبيبة-فتح بعنوان”النقاش حول القيم الاجتماعية الديمقراطية

37579450_1800522400014806_4548519487728517120_n
في إطار سلسلة من ورش العمل بعنوان “تسهيل النقاش حول القيم الاجتماعية الديمقراطية” ، نظمت مؤسسة فريدريش ايبرت بالتعاون مع منظمة شبيبة – فتح الشريكة لها ورشة العمل الأولى في 21 يوليو 2018 في قلقيلية حول “دور الشباب في خلق التغيير”. في أنشطة جماعية مختلفة ، طرح المشاركون أسئلة تتعلق بالتحديات والفرص المتاحة للشباب ، وكذلك دورهم في المجتمع الفلسطيني. تم وضع تعريفات للعدالة الاجتماعية في ما يتعلق بالحياة الديمقراطية. في الختام ناقش المشاركون قدرة الشباب على إحداث تغييرات اجتماعية في المجتمع.
خلال ورشة العمل الثانية في 24 يوليو ، 2018 في طولكرم ، ناقش الشباب بشكل واضح حق التعليم الحر والمتساوي. قام المشاركون بتوضيح دور التعليم في المجتمع وما هو تأثيره على عملية التحول الديمقراطي في فلسطين. أيد غالبية المشاركين فكرة أن التعليم هو جانب هام في تكوين جيل واعٍ من الفلسطينيين وإيجاد قضايا عدالة اجتماعية.
في 25 يوليو 2018 ، عقدت ورشة العمل الثالثة في رام الله حيث تحدث المشاركون عن الديمقراطية الاجتماعية بين العلمانية والتقليدية في فلسطين. لقد تعاملوا مع القيم وتطرقوا للتوترات الديمقراطية الناشئة في السياق الفلسطيني. شارك الشباب في مناقشة بناءة لهذه القضية.
في ورشة العمل الرابعة في 28 يوليو 2018 في نابلس ، تناولنا قضية الديمقراطية داخل الحزب لحركة فتح الشبيبة. في البداية، قدم كل مشارك تعريفًا مختصرًا حول فهمه للديمقراطية بشكل عام وداخل فتح على وجه التحديد. خلال النقاش ، قام الشباب بتقييم الهياكل الديمقراطية داخل “شبيبة فتح”. وفي جولة ثانية من المناقشات ، قاموا بعصف ذهني للأفكار حول عناصر من الديمقراطية مثل الانتخابات الحرة والنزيهة والتمثيل وسيادة القانون.
عُقدت ورشة العمل الخامسة في هذه السلسلة في 29 يوليو 2018 في طوباس ، والتي وقعت تحت عنوان “دور الأعضاء الإناث في عملية صنع القرار داخل حركة شبيبة فتح”. في الجلسة الأولى ، شرح المشاركون الشباب وجهات نظرهم المختلفة حول فهم دور النساء والرجال داخل المجتمع الفلسطيني والمسؤوليات والتحديات التي يواجهونها. تبعها تمرين جماعي ، ناقشوا الفرص المتاحة للنساء كأعضاء في حركة فتح الشبيبة لإحداث تغييرات سياسية واجتماعية داخل الحزب. في النهاية تناولوا تأثير المرأة في عملية صنع القرار داخل فتح.
في حلقات العمل السابقة ، أبدى أعضاء حركة فتح الشبيبة اهتماما كبيرا بقضايا الديمقراطية الاجتماعية وجميع جوانبها ذات الصلة. تناقشوا بطريقة مثيرة وناقدة وحافزوا للغاية للمساهمة في تغيير إيجابي في مجتمعهم.