خلق فرص عمل للشباب

WhatsApp Image 2018-10-15 at 7.57.56 PM

نظمت مؤسسة فريدريش إيبرت الألمانية بالتعاون مع المعهد الفلسطيني للاتصال والتنمية ورشة عمل حول “خلق فرص عمل للشباب”، وذلك ضمن مشروع “المساءلة المجتمعية – العمل الصحفي المهني في قطاع غزة”، حيث تم عقد ورشة العمل صباح يوم الخميس، الموافق 11/10/2018، في قاعة المتحف بمدينة غزة.

المتحدث الرئيسي: د. سلامة أبو زعيتر، عضو مجلس الصندوق الفلسطيني للتشغيل والحماية الاجتماعية تحدث عن الفرص المتاحة والتحديات الجسام لخلق فرص عمل جديدة في قطاع غزة للشباب، فلقد أكد أن التحدي الرئيسي الذي يواجه المجتمع الفلسطيني في قطاع غزة هو البطالة، التي أسفرت عن الفقر وفقد الإنتاجية، مما تؤثر بشكل سلبي على المجتمع. وأوضح أبو زعيتر أنه بعد الحرب الإسرائيلية، والحصار لمدة 12 عاماً، على قطاع غزة، فإن سوق العمل أصبح لا يتحمل إضافة أي عامل أكثر. وأشار إلى أن قطاع الزراعة كان أكبر قطاع تشغيل في الماضي، لكنه الآن لا يشكل أكثر من 1 في المائة من الناتج المحلي. قطاع البناء، المرتبط بـ 56 مهنة، لا يمضي قدماً بسبب عوائق الاستيراد من الأسمنت ومواد البناء، وقطاع السياحة متوقف بسبب القيود المفروضة على الحركة والتنقل إلى قطاع غزة. الحل الوحيد الحالي لخلق فرص العمل يكمن في المشاريع الصغيرة والصغيرة. وفيما يتعلق بقانون الضمان الاجتماعي، شدد المتحدث على أهمية هذا القانون في الحفاظ على حقوق العمال وكرامتهم، لكن يجب إصلاح بعض بنود القانون.

هدفت ورشة العمل الى تسليط الضوء على أزمة البطالة وبالإضافة الى مناقشة اطروحات الحلول للخروج من الازمة.